برنامج البكالوريا

كانت مدارس الملك فيصل -وما زالت- منبر إشعاع تربوي، وتجسّد ذلك من خلال اهتمامها بالقضايا التربوية المعاصرة، ومبادرتها في تبني الأفكار الناضجة، وتطبيق أحدث البرامج والأساليب البناءة التي يتوقع أن تكون ذات مردود إيجابي على الطالب، يسهم في إثرائه بالمعرفة، والقدرة على التفاعل المثمر على الصعيدين: المحلي، والدولي.

وفي هذا الإطار وانسجاما مع شعار المدارس القائم على مقولة الملك فيصل (يرحمه الله): "إن تربيتنا للشباب تقوم على ثلاث دعائم: العقيدة، والعلم، والعمل"، قامت مدارس الملك فيصل بالبحث عن برنامج ذي شهرة عالمية، يحقق الذاتية والهوية في إطار من العالمية والإنسانيـة، فوجدت غايتها في برنامج البكالوريا الدولية (IB International Baccalaureate) مع المحافظة على مناهج التربية الإسلامية، واللغة العربية، والمواد الاجتماعية باعتبارها متطلبات أساسية للمحافظة على الهوية الوطنية، والقيم، والأهداف الإسلامية.

ومدارس الملك فيصل وفقاً لذلك تعد مدارس أهلية سعودية، (غير دولية) تطبق برنامجاً دولياً متميزاً مع المحافظة على البرنامج المحلي في التربية الإسلامية واللغة العربية والاجتماعيات.

وينقسم برنامج البكالوريا الدولية إلى ثلاثة أقسام:

‌أ- برنامج المرحلة الابتدائية (PYP):

ويتعامل مع الفئة العمرية من (3-11) عاما، ومعظم المدارس التابعة لمنظمة البكالوريا تطبق هذا البرنامج حتى الصف الخامس الابتدائي، وهذا ما أخذت به مدارس الملك فيصل لتطبيق البرنامج اعتبارا من العام الدراسي 1428/1429 هـ (2007/2008 م). وإدارياً فإن المدارس قد اصطلحت على تسمية برنامج الروضة Pre-PYP، وبرنامج الابتدائي PYP. ويعتمد التدريس في هذا البرنامج على ما يسمى برنامج الاستقصاء POI الذي يشتمل على ست وحدات في كل عامٍ لكل صف، يتم إعدادها وفقاً لخطة دقيقة من المنظمة، تضمنها المدارس المحتوى الدراسي المناسب لكل فئةٍ عمرية من المواد المختلفة: التربية الإسلامية، واللغة العربية، واللغة الإنجليزية، والعلوم، والرياضيات، والتربية الشخصية والاجتماعية والبدنية، والتربية الفنية، والدراسات الاجتماعية. وكل وحدة من هذه الوحدات يستمر تدريسها لمدة (4 - 6) أسابيع. وقد روعي الاهتمام بالمواد التي سيتم تدريسها باللغة العربية (التربية الإسلامية، واللغة العربية، والاجتماعيات) لتشكل ما نسبته (30 % - 35 %) من الخطة الدراسية. وجنباً إلى جنب تراعي المدارس تقديم المقرر المطلوب في كل مادة مستقلاً عن الوحدات في حال عدم اشتمال هذه الوحدات لها، وخاصةً في مواد اللغات، والرياضيات، والتربية الإسلامية.

‌ب- برنامج المرحلة المتوسطة (MYP):

يقدم هذا البرنامج للفئة العمرية من (12-16) عاما أي الطلاب من الصف السادس وحتى العاشر، وهذا ما أخذت به المدارس لتطبيق البرنامج ابتداءً من العام الدراسي 1428/1429 هـ (2007/2008م) في جميع هذه الصفوف.

وفي هذه المرحلة أيضا يتم إعداد الوحدات الدراسية بشيء من التخصص حسب المواد، وتنسيق مشترك أفقي حسب معلمي الصف الواحد، ورأسي حسب المادة الدراسية، وفي تسع مواد: (التربية الإسلامية، واللغة العربية، واللغة الإنجليزية، والعلوم، والرياضيات، والتقنية، والعلوم الإنسانية، والتربية الفنية، والتربية البدنية). وتتميز مناهج هذه المرحلة بالمنظور الكلي للتعليم، والتفاعل الثقافي والاجتماعي، وخدمة المجتمع والبيئة، ومعرفة مداخل التعلم، وتنمية مهارات التفكير، وإعداد البحوث والمشاريع.

‌ج- برنامج المرحلة الثانوية (DP):

يقدم هذا البرنامج للفئة العمرية من (17-18) عاما أي الصفين الحادي عشر والثاني عشر. وهذا ما أخذت به المدارس لتطبيق البرنامج ابتداءً من العام الدراسي 1429/1430 هـ (2008/2009م) في الصف الحادي عشر ثم الصف الثاني عشر في العام الذي يليه.

  ويدرس هذا البرنامج حالياً في العالم بثلاث لغات فقط هي: الإنجليزية، والفرنسية، والإسبانية، وقد اعتمدت مدارس الملك فيصل اللغة الإنجليزية لغةً أساسية لتدريس جميع المواد عدا اللغة العربية والتربية الإسلامية .ومن الأمور التنظيمية التي يتطلبها تطبيق برنامج البكالوريا تعيين منسق لكل جزء من أجزاء البرنامج الثلاثة. حيث يعنى هذا المنسق بجميع القضايا التعليمية المرتبطة ببرنامج مرحلته، ويكون حلقة الوصل بين المدارس ومنظمة البكالوريا الدولية.

 ويعتمد تطبيق برنامج البكالوريا الدولية  بشكل كبير على المعلم في إعداد الوحدات الدراسية، والتخطيط المسبق، ليتفاعل الطلاب خلال تنفيذ هذه الوحدات بالاستعانة بمصادر التعلم المختلفة والمتنوعة. كما يعمل المعلمون على إعداد مصادر جديدة للخبرة التعليمية وفق المعايير العالمية التي وضعتها منظمة البكالوريا الدولية ، مما يعني عدم التركيز على النمط التقليدي القائم على الكتاب المدرسي الأوحد في بعض المواد.